تذكرنــي
التسجيل التعليمـــات التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة


        
        




اضافة رد

 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع

قديم 29-07-2019, 01:50 PM   #1
الغارس
رئيسّ قِسمُ


الصورة الرمزية الغارس
الغارس غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2180
 تاريخ التسجيل :  May 2018
 أخر زيارة : 18-10-2019 (11:16 AM)
 المشاركات : 6,881 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي قصة حب..



تمسك الأم مقبضي كرسيها المتحرك وتقوده قريبا من النافذة، تنادي ابنتها لتفتحها لها بحثا عن نسمات هواء باردة.
تأتي الفتاة مسرعة فتداعب أمها بوداعة: ايتها العجوز لما لم تنادي علي لاقود الكرسي عنك؟! فتعانقها وتضع رأسها في حجر أمها وهي تتمتم: اللهم لا تحرمني من والدتي، فتبتسم الأم وتمسح بيديها على رأس ابنتها، ويغالبها النعاس فتنام.
*****
حديقة هادئة كبيرة تستظل الأم تحت أحد اشجارها، وفتاتها تقطف الورود، تنظر إليها الأم بسعادة وتتمنى بينها وبين نفسها أنها تستطيع الوقوف على قدميها، أن تسابق ابنتها، أن تحملها، أن تراقصها، أن تكون أم ككل الأمهات، إلا أن كرسيها المتحرك جعلها تشعر بالعجز، تشعر بأنها أم قعيدة لا شيء تستطيع أن تقدمه لابنتها.. فترفع يديها إلى السماء " يا رب" فتغالبها الدموع وتصمت.
مسحت الأم دموعها آملة بأن ابنتها لم تلاحظها، والتفتت اليها فلم تجدها، وأخذت بانظارها تلتفت إلى كل مساحات الحديقة فلم تلمحها.
- هل ذهبت لشراء شيء؟ من المؤكد أنها ستشتري شيئا!
هكذا حاولت الأم أن تطمئن نفسها على ابنتها رغم أنها تعلم جيدا أنها لا تخطو خطوة واحدة بدون أن تخبرها!
بدأ القلق يسري إلى الأم رغم كل محاولاتها لمنعه، وبدأت تنادي:
ابنتي.. يا ابنتي.. اين انت؟ سيحل الظلام قريبا.. تعالي.. قد تعبت.. يا ابنتي اين انت؟
الأم العجوز تقرر أن تسير بكرسيها المتحرك بحثا عن ابنتها، تسير به قليلا فتصطدم إحدى عجلاته بحجر ويتوقف، تحاول أن تحركه الأم بجسدها فلا تستطيع، وكلما حاولت أن تحركه أكثر تتساقط دموعها بغزارة أكثر..
تستسلم الأم لأقدارها وتمسح وجهها من دموع غزيرة ملأت وجهها وأنفها..
حل الظلام، و نحيب الأم وانكسار قلبها وقلة حيلتها تكاد أن توقف أنفاسها..
- ابنتي، اين انت، لا تقتليني، أرجوك يا الله هي وحيدتي يا رب، فتجهش الأم ببكاء هستيري وترمي بجسدها عن الكرسي على الأرض وتحبو..
بضع مترات هي فتستسلم الأم للأرض وتبلل التراب بدموع عينيها فتفقد وعيها و تنام..
*****
تستيقظ الأم فجأة من نومها، تنظر حولها وتبتسم:
هذه جدران الغرفة وهذه النافذة ما زالت مفتوحة... و هذه ابنتي.. نعم ابنتي ما زالت تضع رأسها في حجري..
كان كابوسا.. نعم هذه ابنتي لا زال رأسها في حجري!




rwm pf>>



 


رد مع اقتباس

اضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
حب..

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 05:04 AM

أقسام المنتدى

. , وطن مختلف ♪ @ - النقاش والحوار ‘ @ مَن عَرف ربهُ ، رأي كُل مافي الحياة جميلاً ♪ @ - روحآنيةة مُسلم ومِسًـلَمِة : تجمّل بِ آلحسنآتَ @ - صَوتيآتْ إسلآميه ، قرآن mp3 ، تلاوات ،‘ أناشيد آسلآميه ‘ @ . . لآنني آنثى رقيقه ♪ @ - آلمطبخ والمآكولآت آلشهيه ‘ @ - آلعيآده آلصحيّه و مآئدة آلرشآقه ، @ - صَخب آلجوآل @ . . اِسترخاء بلون آخر ♪ @ - آلبوم آلصور _لوحآت ‘ @ منتدى العرب المسافرون @ - - ضجةة . . آلآقسآم آلتقنيه ♪ @ . . جدآئل من آلآبدآع ♪ @ - آلطَريق آلى آلآبدآع ‘ @ هنآ . . خلف الكوآليس ♪ @ ) خآرج آلآقوآس ( @ | لمن يهمه آلآمر | @ الأخبار القرارات الإدارية @ - هنآ حيثُ يسكننآ آلهدوءْ ‘ مدونتي @ . . رجل بِ كآريزمآ ♪ @ آنآقة آدم ‘ @ - عالم السيارات ‘ @ - آزيآء وآنآقه ‘عطورهآ bath&body @ _ الحياة الأسرية والأجتماعية @ | نقطة وصل | @ _ الكمبيوتر والبرامج @ - آلعنآيه بآلبشره والشعر | skin care_ Hair care @ - كلّ مَ يحتآجه : آلمُصمم ‘ @ . , الاقسام التعليمية @ _التعليم الجامعي وآلمكَتبه الثقافية @ _التعليم العام @ _القرآن الكريم وتفسيره @ -خَلفيآت وَ رَمزيآتَ Social Media @ _ _ لغّتُيّ ٱلعربّيّة وكلّ لغآت آلعآلم ‘ @ - آلديكور وتآثيث آلمنزلَ ‘ @ _ التوحيد ( ولله الأسماء الحسنى ) @ . , الاقسام العامة ♪ @ قَٱعة ٱلتُشّريّفُٱتُ @ - بصمآت طُبعت لِ آلذكَرى ‘ @ - آلعآلم بينَ يديكك ، عروض التوظيف ‘ @ - - فن التعامل وتطويرالذات ‘ @ - مآذآ : يُحكَى سلَفآ ‘ @ -قطآف عآمه / حولَ مَ يُكتب ‘ @ - ورقَه وَمحبره ‘ @ نٌزَفُ آلَمِدُآدُ @ ٱلسًيّرة ٱلنٌبّوِيّة وِتُرٱجَم ٱلعلمٱء والحديث @