تذكرنــي
التسجيل التعليمـــات التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة


        
        




اضافة رد

 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع

قديم 07-12-2018, 06:24 PM   #1
الغارس
رئيسّ قِسمُ


الصورة الرمزية الغارس
الغارس غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2180
 تاريخ التسجيل :  May 2018
 أخر زيارة : 16-12-2018 (01:33 PM)
 المشاركات : 4,038 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي كليبتومانيا: اضطراب هوس السرقة





كليبتومانيا: اضطراب هوس السرقة








كليبتومانيا: اضطراب السرقة
لا شك أن السرقة من السلوكيات المرفوضة على المستوى الديني والاجتماعي والأخلاقي. ولكن عندما نتحدث عن الكليبتومانيا: فإننا في هذا النوع من السرقة لا نتحدث عن مجرم أو سارق يحتاج ما يسرقه. بل نتحدث عن مريض يحتاج للعلاج.
ويمكن تعريف الكليبتومانيا: بأنه اضطراب هوس السرقة، والذي يعني: عدم قدره المريض التحكم في الاندفاعات المتكررة؛ لسرقة أشياء عديمة القيمة، وأيضاً عديمة النفع له، فهو لا يحتاجها وبالتالي يحاول التخلص منها بعد أخذها. وهي من المشكلات النفسية نادرة الحدوث، والتي تصيب الإناث أكثر من الذكور، وفي أعمار مختلفة خاصة سن المراهقة.
ورغم أن سلوك السرقة في الحالات المرضية والغير مرضية يتطابقان في الجوانب القانونية والرفض الاجتماعي للسلوك نفسه، إلا أنهما مختلفان تماماً في الدوافع للسلوك والأثر لما بعده.
فالدافع للسرقة عادة ما يكون في إطار الدوافع الإجرامية؛ لإيذاء المسروق منه أو لاحتياج السارق، أو طمعه في المسروق. لكن في حالة هوس السرقة: فإن الدافع هو السرقة بحد ذاتها (السلوك نفسه) لا المسروق بعينه، فغالباً ما يكون المسروق عديم القيمة، أو باستطاعة السارق شراءه على أقل تقدير. وكثيراً ما يعمل على التخلص منه، أو إهداؤه وأحياناً إرجاعه لصاحبه بالخفية، فالدافع: الإحساس باللذة والإثارة، بالإضافة إلى محاولة تخفيفه حدة القلق وتسلط الفكر الاندفاعي عليه، والذي يصيبه بالتوتر الشديد، ويخف هذا التوتر عند الاستجابة بالسرقة، لكن سرعان ما يشعر المريض بالندم والحزن على ما فعله، فهو يعلم حكم السرقة ويرفضها من الناحية الأخلاقية! لكنه يعجز عن مقاومة اندفاعه نحو بعض الأشياء فيسرقها!.
كما أن المريض بهوس السرقة لا يعمل على التخطيط لسرقته كالسارق الذي يحكم التخطيط والترصد المسبق مع مجموعة ممن يعينونه قبل الإقدام على السرقة. وإنما يسرق وحده أشياء غالباً ما تكون عينية لا مادية، فضلاً على أن المسروق ليس له قيمة تُذكر، فلا يحتاج للتخطيط المسبق. وغالباً ما يكون المسروق ذا قيمة معنوية؛ لإشباع احتياج عاطفي لديه، بالإضافة إلى الهدف الأساس، وهو التخفيف من حدة التوتر الذي يعاني منه المضطرب.
فهو يدور في حلقة مفرغة، تبدأ بإلحاح الفكرة عليه ليسرق، فتشعره بالتوتر الشديد؛ فيندفع للاستجابة لها بالسرقة؛ بهدف خفض حدة التوتر الذي ينخفض بالفعل أثناء السرقة، ويشعر أيضاً باللذة أثناءها، لكن بعدها يشعر بالندم والذنب ويخجل من نفسه؛ لعلمه بحكم السرقة، وبالنظرة الدونية للسارق، وعدم حاجته لما يسرق؛ مما يدفعه لمحاولة التخلص منها. كما أن هذا الاضطراب يزداد أثناء المعاناة من الضغوط، فهو يحمل طابع الاضطرابات القهرية.
أما أسباب هذا الاضطراب: فهي غير معروفة بدقة. لكن تمثل العوامل البيئية والأسرية من أهم المسببات، كالتعرض في طفولته للقسوة والتذبذب في العملية التربوية، أو الحرمان المادي وكذلك الحرمان من أحد الأبوين. وتساهم التربية الصارمة في الطفولة أيضاً في ظهوره؛ لأنها تساهم في تنشئة الشخصية القلقة التي تكون أكثر قابلية للتوتر. وكذلك يساهم الحرمان العاطفي في الصغر بظهور الاضطراب لإشباع الاحتياجات العاطفية غير المشبعة، بمحاولة سرقة كل ما يمثل قيمة رمزية له. بالإضافة إلى عدة أسباب بيولوجية واجتماعية.
وغالباً ما يعاني المصاب بهوس السرقة من: اضطرابات نفسية، إلى جانب اضطرابه مما يجعله يتجه للعلاج بهدف علاج المشكلات النفسية الأخرى التي يعاني منها، والقليل منهم من يتجه لعلاج هوس السرقة؛ نتيجة حرجه من الإفصاح عما يعاني، لذا فالغالبية تعاني بصمت. وهذا في حد ذاته مشكلة؛ لأن أول خطوات العلاج تبدأ باعتراف المريض نفسه بالمشكلة وسعيه لحلها. خاصة أن العلاج يحتاج لإرادة وصبر منه؛ ليتمكن من الاستمرار في تطبيق بعض التقنيات السلوكية، بالإضافة إلى العلاج الدوائي؛ للحد من الاندفاع وللتخلص من المشكلات النفسية الأخرى إن وجدت، والتي غالباً ما تكون مرافقة لهذا الاضطراب.




;gdfj,lhkdh: hq'vhf i,s hgsvrm hq'vhf



 


رد مع اقتباس

اضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
السرقة, اضطراب, كليبتومانيا:

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
التوحد اضطراب العصر. الغارس - آلعيآده آلصحيّه و مآئدة آلرشآقه ، 4 05-06-2018 07:29 AM
شركة ابل تطرح خاصية ضد السرقة بهاتف ذكي جديد نبضات مجروحه - صَخب آلجوآل 4 17-08-2013 01:16 AM
والبويات.. اضطراب نفسي وشذوذ يحتاج لحلول ام راشد - النقاش والحوار ‘ 2 17-05-2012 03:57 AM

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 03:18 PM

أقسام المنتدى

. , وطن مختلف ♪ @ - النقاش والحوار ‘ @ مَن عَرف ربهُ ، رأي كُل مافي الحياة جميلاً ♪ @ - روحآنيةة مُسلم ومِسًـلَمِة : تجمّل بِ آلحسنآتَ @ - صَوتيآتْ إسلآميه ، قرآن mp3 ، تلاوات ،‘ أناشيد آسلآميه ‘ @ . . لآنني آنثى رقيقه ♪ @ - آلمطبخ والمآكولآت آلشهيه ‘ @ - آلعيآده آلصحيّه و مآئدة آلرشآقه ، @ - صَخب آلجوآل @ . . اِسترخاء بلون آخر ♪ @ - آلبوم آلصور _لوحآت ‘ @ منتدى العرب المسافرون @ - - ضجةة . . آلآقسآم آلتقنيه ♪ @ . . جدآئل من آلآبدآع ♪ @ - آلطَريق آلى آلآبدآع ‘ @ هنآ . . خلف الكوآليس ♪ @ ) خآرج آلآقوآس ( @ | لمن يهمه آلآمر | @ الأخبار القرارات الإدارية @ - هنآ حيثُ يسكننآ آلهدوءْ ‘ مدونتي @ . . رجل بِ كآريزمآ ♪ @ آنآقة آدم ‘ @ - عالم السيارات ‘ @ - آزيآء وآنآقه ‘عطورهآ bath&body @ _ الحياة الأسرية والأجتماعية @ | نقطة وصل | @ _ الكمبيوتر والبرامج @ - آلعنآيه بآلبشره والشعر | skin care_ Hair care @ - كلّ مَ يحتآجه : آلمُصمم ‘ @ . , الاقسام التعليمية @ _التعليم الجامعي وآلمكَتبه الثقافية @ _التعليم العام @ _القرآن الكريم وتفسيره @ -خَلفيآت وَ رَمزيآتَ Social Media @ _ _ لغّتُيّ ٱلعربّيّة وكلّ لغآت آلعآلم ‘ @ - آلديكور وتآثيث آلمنزلَ ‘ @ _ التوحيد ( ولله الأسماء الحسنى ) @ . , الاقسام العامة ♪ @ قَٱعة ٱلتُشّريّفُٱتُ @ - بصمآت طُبعت لِ آلذكَرى ‘ @ - آلعآلم بينَ يديكك ، عروض التوظيف ‘ @ - - فن التعامل وتطويرالذات ‘ @ - مآذآ : يُحكَى سلَفآ ‘ @ -قطآف عآمه / حولَ مَ يُكتب ‘ @ - ورقَه وَمحبره ‘ @ نٌزَفُ آلَمِدُآدُ @ ٱلسًيّرة ٱلنٌبّوِيّة وِتُرٱجَم ٱلعلمٱء والحديث @